اراء بعض اعضاء والرئاسة وديوان المجلس التشريعي

اراء بعض اعضاء والرئاسة وديوان المجلس التشريعي
12 آذار كانت محطة نضالية مفصلية في تاريخ شعبنا الكردي في روج افا وتاريخ سوريا لأول مرة نجح شعبنا في كسر حاجز الخوف وهز كيان وأساس النظام البعثي في سوريا وكانت صرخة في مواجهة السياسات الانكارية والاقصائية والإجراءات الاستثنائية والشوفينية التي اتبعها نظام البعث وبهذه المناسبة استطلعنا آراء عدد من اعضاء المجلس التشريعي وهي كالتالي :
الرئيسة المشتركة للمجلس التشريعي : نظيره كوريه
بمناسبة انتفاضة 12 اذار 2004
يطل علينا ذكرى انتفاضة 12اذار ونحن نعيش غمرة ثورة روجافا وثورتنا هذه هي من ثمار هذه الانتفاضة التي انقضى فيها شبابنا وشاباتنا في كل مدن روج افا وسوريا في وجه النظام البعثي الشوفيني الذي استغل مباراة كرة القدم وحاول ان يدق اسافين شعوب سوريا لتحقيق ماربه العنصرية لكن على محاولاته باءت بالفشل الذريع ونحن باسم المجلس التشريعي ننحني اجلالا واكباراً امام هامات شهداء انتفاضة 12 اذار وكل شهداء ثورة روج افا ونؤكد باننا على عهدنا لهم سائرون حتى تحقيق سوريا الديمقراطية.

قهرمان عيسى : عضو مجلس العدالة الاجتماعية في الجزيرة
تقاس عمر الشعوب بالكثير من المبادئ اما الشعب الكردي اضافة الى تلك المبادئ تقاس بها عمر الشعوب فعمره يقاس بثوراته ومنها انتفاضة 12 آذار عام 2004 حيث عبر عن عشقه للحرية رافضاً جميع اشكال الظلم ودفع ثمنها غالياً وكانت هي الشرارة الحديثة لانطلاقة ثورة روج افا وبهذه المناسبة ننحني بكل تواضع امام دماء الشهداء الذين اناروا لنا الطريق .
لزكين محمد عضو المجلس التشريعي :
مؤامرة الثاني عشر من اذار نعتبر الثاني عشر من اذار يوما اليماً لم يثني تلك الجريمة الكرد على الانتفاضة في وجه المخطط والمؤامرة الدنيئة فانتفضوا وقاوموا فسقط لنا شهداء جراء تلك المؤامرة ندين ونستنكر بأشد لعبارات هذه الجريمة البشعة بحق الشعب الكردي وبفضل دماء شهدائنا انير درب المقاومة والنضال الرحمة لشهداء الانتفاضة الابرار وعهداً على دربهم سائرون .

عضو المجلس التشريعي : فصال الحسين

12/3/2004 كانت استفزاز وبزور فتنة عرقية لأبناء المنطقة ومع الاسف لم تعالج من قبل السلطة الموجودة آنذاك بالطرق الصحيحة بل بالقمع واستعمال القوة المفرطة مما ادى الى استشهاد كوكبة من الشباب الرياضيين والمشجعين والمواطنين العاديين ولكن بحكمه السياسيين و الاحزاب تم ندارك هذه المؤامرة المخزية .

عضوة المجلس التشريعي : مزكين زيدان
بمناسبة احداث ١٢ آذار استطاع شعبنا العظيم في انتفاضة ١٢ آذار ان يكسر ويحطم جدار الخوف والهلع وان يخرج وينتفض من جميع المدن في روچ آڤاي كردستان وفي سوريا بالخروج الى الشوارع والساحات ، حيث تظاهر الشباب والصغار قبل الكبار ليقفوا في وجه النظام البعثي الشوفيني ولم يأبهوا بالاعتقالات ولا حتى بالموت فاتحين صدورهم امام الرصاص الحي الذي شهدناه بأم اعيننا في ذاك الوقت حيث كانت مع كل ذلك فرحة بالخروج لتحطيم القيود والتمتع بالحرية رغم وقوعهم شهداء ومعتقلين في يد النظام المجرم الذي انزل الدبابات بغضون ساعات الى شوارع قامشلو ليخلق وينشر الرعب والخوف في نفوس ابنائها وبين الأطفال الصغار الذين لا تزال هذه الصور المرعبة عالقة في مخيلاتهم . وبهذه الذكرى ننحني إجلالاً وإكباراً امام هامات شهدائنا شهداء انتفاضة ١٢ آذار وكل شهداء ثورة الحرية والكرامة ونقول لأرواح هؤلاء الشهداء لترقد آرواحكم بهدوء وسكينة لأننا ماضون على خطاكم ودربكم الذي رسمتموها لنا وما هذه الإنجازات سوء اللبنة الاولى مما وضعتموها أيها الأبطال.

 

 

IMG_8343 IMG_8344 IMG_8345 IMG_8346 IMG_8348 IMG_3559 IMG_8288IMG_8300IMG_8303

شاهد أيضاً

لودو دبرابندر 2

“لودو دبرابندر” يزور مقرّ المجلس التشريعي في مقاطعة الجزيرة

زار اليوم الخميس 22/6/2017, مقرّ المجلس التشريعي في مقاطعة الجزيرة, السيّد ” لودو دبرابندر” باحث ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *